الأربعاء، 29 يناير، 2014

أضرار حبس البول





هل سبق أن شعرت بالرغبة في التبول و لكنك أجلت الذهاب إلى دورات المياه لفترة طويلة؟
هل تساءلت ما الأذى الذي قد يلحق بك جراء ذلك؟

في هذا المقال أحاول شرح بعض الأضرار المترتبة على حبس البول، فأرجو أن يكون الموضوع مفيداً لك...




البول عبارة عن سموم يطردها الجسم بواسطة الكليه التي خُـلِـقَـت لتصفي الدم من هذه السموم باستمرار دون توقف.
بعد تصفية الدم، تخرج قطرات البول من قنوات صغيرة تصب في حوض الكليه، و بمجرد أن تصل قطرة البول إلى حوض الكليه، فإن الحالب مصمم بحيث لا يسمح لها بالبقاء هناك (لأن الكليه لا تملك القدرة على تخزين البول!) فيأخذها فوراً إلى المثانة (و هي المصممة للتخزين). و عند إمتلاء المثانة، يصبح ليس هناك مكان لاستقبال الانتاج المستمر من الكليه! فتحتقن الكليه بالبول الذي تنتجه منتظرة تفريغ المثانة.






يمكننا تشبيه الأمر بمصنع يُـنـتِـج على مدار الساعة دون توقف!
و لتفادي الخسائر، يجب التأكد باستمرار من وجود أماكن شاغرة في المخازن لتستوعب الانتاج.

سأذكر هنا بعض "الخسائر" الناتجة عن تجمع البول في الجهاز البولي، مع التنبيه أن فرص حدوث هذه الأضرار تزيد عند مَن إعتاد حبس البول بشكل يومي أو شبه يومي..

الالتهابات
البول في حد ذاته لا يحتوي على البكتيريا فور خروجه من الكليه، لكنه يشكل بيئة خصبة لتكاثر البكتيريا. لذا فإن بقاؤه في الجهاز البولي لفترات طويلة يهدد بحدوث إلتهابات المسالك البولية.

الحصوات
يحتوي البول على بعض الأملاح التي من الممكن أن تترسب في الجهاز البولي مكونة حصوات الكلى أو حصوات المثانة. و كلما زادت فترة ركود البول كلما زادت الترسبات. بمعنى آخر، تأجيل التخلص من البول، يزيد من فرص ترسب الأملاح و بالتالي تكون الحصوات.

الفشل الكلوي
إمتلاء حوض الكليه بالبول، يعني إحتقان قنوات و خلايا الكليه به، و هذا يؤدي إلى إرتجاع السموم إلى الكليه و الدم، مما يشل الكليه عن العمل و يسبب ما يعرف بالفشل الكلوي الحاد (عجز الكليه عن تصفية الدم من السموم بشكل مؤقت). عادةً بعد هذا الإضطراب في وظائف الكلى، تعود الكليه للعمل بمجرد إزالة هذا الاحتقان، لكن مع تكرار حدوث ذلك عبر الزمن قد يتحول هذا الفشل المؤقت إلى فشل مزمن.

أحياناً عندما تحبس البول، قد تشعر بألم في الخاصرة، و هذا الألم عبارة عن "بكاء" الكليه و إستجداءها لك أن تنقذها من السموم المتجمعة فيها! :-(




حرفياً.. يقوم الانسان باغراق كليتيه في هذه السموم (البول) إذا لم يبادر بالذهاب إلى دورة المياه فور الحاجة لذلك.
هنا "ستشعر" الكليه بعدم إهتمامك بها.. و تصاب "بالاحباط" (الفشل الكلوي) :-(

فلا تشعرها بعدم الاهتمام :-)



إذا أعجبك الموضوع و أحسست أنه مفيد، فأرجو منك مساعدتي في نشره، عله يصل إلى من يحتاج للمعلومة فنتشارك الأجر و المثوبة.


تنبيه: هذا الموضوع القصد منه إرشادي و لا يغني عن زيارة الطبيب

هناك 21 تعليقًا:

  1. السلم عليكم عندى اشعر بالم ف الجانب الايمن مع الم شديد ف الخصية ولكنة زال بعد اخد الادوية ولكن استمر وجع الجانب الايسر مع وجع اسفل البطن ووجود حرقان شديد ف الخصيتين وخاصة بعد خروج السائل المنوى سواء كان عادة سرية او احتلام وعدم الراحة بعد التبول وقمت بعمل تحاليل دم وبول وكانت النتيجة جيدة ولا يوجد شىئ وقمت بعمل سونار وقال الطبيب بانه يوجد اكثر من حصوة صغيرة في الجانبين ولكن الجع في الجانب الايسر فقط وهذا منذ اكثر من شهرين ولا يوجد اي تحسن ارجو الافادة

    ردحذف
  2. أخي الكريم،
    إذا كان هناك شك في أن سبب الألم هو حصوات في الكلي، فمن الأفضل عمل أشعة مقطعية للتأكد من حجم و ماكن الحصوة (أو الحصوات).
    أما بالنسبة للألم بعد التبول فلا يمكن إعطاء فكره قبل الفحص، و من الممكن أخذ مسحة من الإحليل و عمل مزرعة للتأكد من خلو الإحليل من البكتيريا. كما يُفضل عمل سونار للخصية للبحث عن مسبب للألم فيها. مع العلم أن ألم الحصوات قد يشعر به المريض في الخصية أحياناً.

    نصيحتي لك أن يتم التأكد من خلو الحالب من أي حصوات بعمل أشعة مقطعية، و الإلتزام برأي طبيبك الذي بدأ العلاج معك.

    مع تمنياتي لك بدوام الصحة و العافية و البعد عن كل مكروه

    ردحذف
    الردود
    1. وما هي اسباب حرقان الخصية بعد خروج السائل المنوى ويستمر لاكثر من يوم مع عدم الراحة والاحساس دائما بخروج السائل المنوى من تلقاء نفسه

      حذف
    2. أخي الكريم،
      لابد من أخذ مسحة من الإحليل للتأكد من عدم وجود أي بكتيريا مسببة لهذه الأعراض. خصوصاً أن خروج سائل لزج من الإحليل من تلقاء نفسه قد يكون بسبب السيلان. فأرجو أن لا تهمل الأمر و تتجه إلى طبيب مسالك بولية قريب منك.

      مع تمنياتي لك بدوام الصحة و العافية و البعد عن كل مكروه

      حذف
  3. اعانى الم ف الجانب الايسر عدة مرات ف اليوم وحرقان ف نهاية البول مع تقلصات ف الجانب الايسر

    ردحذف
    الردود
    1. أخي الكريم
      يجب أن يتم تشخيص أعراضك بطريقة علمية، لذا لابد من عمل الفحوصات اللازمة للتأكد من أسباب الأعراض التي ربما تكون بسبب إلتهاب في المسالك البولية أو بسبب حصوة.
      أرجو منك التوجه إلى طبيب مسالك بولية قريب منك.
      مع تمنياتي لك بدوام الصحة و العافية و البعد عن كل مكروه

      حذف
  4. السلام عليكم
    اضطررت لحبس البول .. فجائني (بعد تفرغي للمثانة) ألم أسفل البطن .. الجهة اليمنى يزداد مع الحركة والضحك ..
    علما بأنني لا استطيع السيطرة على البول عندما أسعل أو أعطس
    ما سبب هذا الألم
    جزاك الله عني خيرا

    ردحذف
    الردود
    1. أخي الكريم
      لابد من فحص البول و التأكد من عدم وجود إلتهاب في المسالك البولية. و إذا لم يكن يوجد أي إلتهاب فربما يكون ذلك بسبب ضعف عضلات الحوض (و هذا يكون أكثر عن النساء).
      أرجو منك التوجه إلى طبيب مسالك بولية قريب منك وهو سيقوم باللازم
      مع تمنياتي لك بدوام الصحة و العافية و البعد عن كل مكروه

      حذف
  5. احس بالم في الجانب اﻻيمن و في المتانه مع عدم القدرة على التحكم بالبول اثناء السعال او العطس ماذا علي ان اعمل واي طبيب اتوجه اليه نساء ووﻻدة ام مسالك بولية علما بان هذا زاد بعد وﻻدتي لابنائي اﻻربعة

    ردحذف
    الردود
    1. اختي الكريمة
      سلس البول (عدم القدرة على التحكم في البول) يكون أكثر عند النساء خصوصاً بعد الولادات المتكررة. و ذلك يعود إلى ضعف عضلات الحوض بسبب الولادة. لذا فإن تمارين تقوية عضلات الحوض قد تفيد في بعض هذه الحالات.
      انصحك بالتوجه إلى طبيب مسالك بولية تخصصه الدقيق في امراض سلس البول. كما انه سيتأكد من سبب الألم في الجانب الأيمن كذلك.
      مع تمنياتي لك بدوام الصحة و العافية و البعد عن كل مكروه

      حذف
  6. السلام عليكم .. اعتقد ان لدي البواسير و انا حرجه جدا للذهاب الى الطبيب هلا اذكر لي اعراضه و ما الاطعمه التي يجب الابتعاد عنها . وشكرا

    ردحذف
    الردود
    1. اختي الكريمة
      للأسف لا يمكنني مساعدتك، فهذا لا يدخل في مجال تخصصي. أرجو منك استشارة طبيب مختص في الجراحة العامة، و هو سيفيدك بشكل أفضل. كما أرجو منك عدم التردد في الذهاب إلى الطبيب. نعم قد يكون الأمر محرج بعض الشيء، لكن السكوت عنه يعني استمرار المعاناة. و نحن (جميع العاملين في القطاع الصحي) لسنا إلا في خدمتك و محاولة رفع تلك المعاناة عنك.
      توكلي على الله و إستشيري جرّاح عام قريب منك.

      مع تمنياتي لك بدوام الصحة و العافية و البعد عن كل مكروه

      حذف
  7. ما علاقة حبس البول بالجنس و الشهوة

    ردحذف
    الردود
    1. اخي الكريم
      ليس هناك أي مرجع علمي (حسب معرفتي) يشير إلى وجود علاقة.
      و اذا كان يشعر البعض بوجود علاقة، فإن هذه العلاقة مجرد إحساس نفسي ليس له أي سبب عضوي.

      مع تمنياتي لك بدوام الصحة و العافية و البعد عن كل مكروه

      حذف
  8. انا بقالي حوالي 8 سنين امارس العادة السرية بس والله ماكنت اعرف انها العادة فكنت بحبس البول لاشعر باثارة جنسية تقدر تقول غباء او سذاجة او جهل الي حضرتك تقوله وحااليا انا عندى التهابات بالحوض والمثانة مزمنة ورحت لكذا دكتور وادونى علاج وللاسف مفيش فايدة وانا طبعا مش قادرة اقوله انا بعمل ايه وحتى لما عرفت انها العادة السرية مش قادرة ابطلها و بدعي ربنا ف صلاتى ع طول انه يشفينى منها وبصلي صلاة قضاء حاجة بنية ان ربنا يعفو عنى وحابة اوضح لحضرتك انى مش بسمع ولا بتفرج ع اى حاجة تثيرنى جنسيا بالعكس بحس باستمزاز وكمان باردة من ناحية الارتباط العاطفي وبعد مبخلص من العادة دى بقعد اعيط وبتمنى انى اموت بس انا فعلا بموت بالبطيء وكمان بحمد ربنا ان مرتبطتش لان اكيد اثر ع الرحم ومش عاوزة اظلم حد معايا ...

    ردحذف
    الردود
    1. أختي الكريمة
      طبياً ليس للعادة السرية أي ضرر جسدي. و ما تعانين من إلتهابات متكررة في المثانة ليس له علاقة مباشرة بالعادة السرية.
      تلك الإلتهابات تحدث عندما تدخل البكتيريا الموجودة في فتحة الشرج إلى المثانة عن طريق مجرى البول (الإحليل). فإذا كانت طريقة ممارستك للعادة السرية لا تصل بالبكتيريا من فتحة الشرج إلى الإحليل فإني أؤكد لك، أنها ليست السبب في إلتهابات المثانة.

      الضرر الوحيد للعادة السرية هو نفسي فقط. و هو ما تعانين منه من تأنيب الضمير. لكن لن يؤثر ذلك على الرحم أو على الأعضاء التناسلية أو على المثانة او على أي عضو آخر في جسدك.

      أما اذا وصل الأمر إلى حد الإدمان (بمعنى أن ممارستها أصبحت تعوق عملك او أجزاء من حياتك اليومية) فإني أنصحك بإستشارة مختصة نفسية لتساعدك على التخلص من ذلك الإدمان، أو لتخلصك من تأنيب الضمير الذي تعانين منه. خصوصاً أن لا شيء من مخاوفك حقيقي.

      مع تمنياتي لك بدوام الصحة و العافية و راحة البال و البعد عن كل مكروه

      حذف
  9. السﻻم عليكم ..
    جزاك الله خيرا على تلك المعلومات ..
    س/ أنا أعاني من ألم في جانبي اﻷيمن وأحيانا يمتد إلى أسفل البطن من الجهة اليمنى وأحيانا أسفل البطن بشكل عشوائي ، وقد زرت طبيبة البطانيه ونصيحتها اﻹكثار من الماء كي يصفي الكليه فقط هذه نصيحتها في كل زياره لألم جانبي اﻷيمن ؟!
    وأيضا إذا تأخرت في الذهاب لدورة المياه ف إن هذا اﻷلم ﻻ يهدأ حتى بعد أن أنتهي من قضاء الحاجه - أكرمكم الله - ؟!
    أرجو إفادتي وتوجيهي وجزاكم الله خيرا ..

    ردحذف
    الردود
    1. و عليكم السلام أختي الكريمة،
      شكراً لك.. أنصحك بزيارة طبيب مسالك بولية قريب منك، لأنه لابد من فحص الكلية و التأكد من خلوها من الحصوات، او أي ضيق في الحالب مسبب لهذا الألم.

      مع تمنياتي لك بدوام الصحة و العافية و البعد عن كل مكروه

      حذف
  10. هذا جميل جدا

    ردحذف
  11. طالب في مدرسة3 نوفمبر، 2015 5:46 م

    مادا عسانا ان نفعل كي يفهم اساتدتنا خطر حبس البول

    ردحذف
  12. طالب في مدرسة3 نوفمبر، 2015 5:52 م

    مادا عسانا ان نفعل كي يدرك الاساتدة خطر حبس البول

    ردحذف